سوريا

اغتصاب الطفل الرابع وقتله “بصخرة” في مدينة مسكنة بريف حلب .. والأجهزة الأمنية عاجزة !

صورة تعبيرية

عثر سكان مدينة مسكنة الواقعة في ريف حلب على جثة ” طفل ” مرميه في منزل مهجور ، قتل بعد تعرضه للاغتصاب من مجهول .

وفي التفاصيل ،عثر أهالي مدينة ” مسكنة ” بريف حلب  على جثة طفل يبلغ من العمر 9 أعوام

في منزل مهجور ، ليقوموا بإخبار القوى الأمنية في المنطقة ، ويكتشف أن الطفل تعرض للاغتصاب ثم قتل

 

وكان الطفل خرج من منزله في الصباح لشراء الخبز ثم اختفى ليعثر عليه مقتولاً بواسطة حجر كبير في أحد

المنازل المهجورة، نقل بعدها للطبابة الشرعية في مدينة حلب وبعد الكشف على الجثة أكد الطبيب

الشرعي تعرض الطفل للاغتصاب العنيف.

وأشار موقع  ” هاشتاغ سوريا ”  إلى وصول 3 حالات لأطفال بأعمار مختلفة تم اغتصابهم في مسكنة أيضاً

 

حيث رجحت مصادر طبية أن تكون الحالات مرتبطة بحالة الطفل المقتول وأن يكون المجرم نفسه، ولا تزال

التحقيقات جارية من قبل شرطة مدينة مسكنة لمعرفة الفاعل.

 

وتشهد مناطق سيطرة قوات الأسد تخبط أمني كبير مع انتشار لحالات الخطف والاعتقال والابتزاز وطلب الفدية من قبل المدنيين  

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: نعتذر لعدم النسخ
إغلاق