اللاجئين السوريين

الأمم المتحدة توقف المساعدات الإنسانية عن 50 ألف مدني شمال إدلب !

صورة تعبيرية

أعلن برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة، تعليق توزيع المساعدات الغذائية الشهرية لـ 50 ألف سوري في منطقة “خفض التصعيد” في إدلب شمالي سوريا؛ بسبب انعدام الأمن.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم برنامج الغذاء العالمي، هيرفيه فيرهوسيل، في مؤتمر صحفي أدلى به

في مكتب الأمم المتحدة بجنيف السويسرية، الجمعة.

ودعا فيرهوسيل جميع الأطراف المتنازعة إلى “الحد من العنف، والالتزام باتفاق وقف إطلاق النار

(سوتشي) الموقع بين تركيا وروسيا في 2018″.

وأشار إلى مواصلة البرنامج توزيع مساعدات غذائية في أماكن يسمح الوضع الأمني فيها بذلك، وتعليقها

في مناطق زادت فيها حدة الاشتباكات.

ولفت إلى تعليق البرنامج مساعدات غذائية شهرية لـ 50 شخص في منطقة “خفض التصعيد”، لانعدام الأمن.

وتشكل محافظة إدلب، مع ريف حماة الشمالي، وريف حلب الغربي، وجزءا صغيرا من ريف اللاذقية الشمالي، مناطق “خفض تصعيد”، بموجب اتفاق أبرم في سبتمبر/ أيلول 2017، بين تركيا وروسيا وإيران، في العاصمة الكازخية نور سلطان (أستانا سابقا).

وفي سبتمبر/ أيلول 2018، أبرمت تركيا وروسيا، اتفاق “سوتشي”، من أجل تثبيت وقف إطلاق النار في إدلب، وسحبت بموجبه المعارضة أسلحتها الثقيلة من المنطقةالتي شملها الاتفاق في 10 أكتوبر/ تشرين الأول خلال نفس العام.

المصدر : يني شفق

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: نعتذر لعدم النسخ
إغلاق