اللاجئين السوريين

السلطات اللبنانية تقوم بترحيل 2500 لاجئ سوري ” بالقوة ” خلال الثلاثة أشهر الأخيرة

قامت السلطات اللبنانية بترحيل نحو 2500 لاجئ سوري خلال الأشهر الثلاثة الماضية ، بحسب ما أعلنته منظمة العفو الدولية ، والأمن هناك يصف عمليات العودة ب ” الطوعية ” ومنظمات إنسانية تصفها بالقسرية وتدعو إلى إيقافها فوراً

أعلنت منظمة العفو الدولية الثلاثاء 27 أغسطس أن السلطات اللبنانية رحلت “قسراً” نحو 2500 لاجئ

سوري خلال الأشهر الثلاثة الماضية.

وفوض المجلس الأعلى للدفاع في لبنان، الذي يبقي قراراته سريّة، في نيسان/أبريل الماضي، جهاز الأمن

العام اللبناني بترحيل كل سوري يدخل إلى البلاد بطريقة غير شرعية.

 وتنفيذاً للقرار، رحّل الأمن اللبناني بين 13 أيار والتاسع من أب 2447 سورياً “قسراً” إلى بلادهم، وفق ما

نقلت منظمة العفو الدولية عن رسالة رسمية وُجهت إليها من الأمن العام ووزارة شؤون رئاسة الجمهورية.

وقالت مديرة أبحاث الشرق الأوسط في المنظمة لين معلوف في بيان “نحث السلطات اللبنانية على وقف

عمليات الترحيل على وجه السرعة والمجلس الأعلى للدفاع على إلغاء قراره ذي الصلة”.

وأضافت معلوف أنّ “أي محاولات لإعادة اللاجئين قسراً تشكل انتهاكاً واضحاً لالتزامات لبنان بمبدأ عدم

الإعادة القسرية”.

 

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: نعتذر لعدم النسخ
إغلاق