سوريا

القيادة الحكيمة و بعملية نوعية تستعيد طشت من تراب الجولان !

أعلن ” نظام الأسد ” استعادة عدة كيلوغرامات من تراب الجولان المحتلة، الأمر الذي تسبب بموجة واسعة من السخرية بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشر فراس الأحمد، مراسل قناة “سما” الموالية في درعا صورة تظهر رفع علم النظام السوري على “طبق” مليء بالتراب تم جلبه من الجولان المحتل

وذلك ضمن وقفة احتجاجية نظمها (نظام الأسد) داخل بلدة الشيخ مسكين في ريف درعا

رفضًا واستنكارًا لإعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، سيادة الكيان الإسرائيلي على هضبة الجولان المحتل.

ورصدت شبكة الدرر الشامية بعض التعليقات الساخرة التي تركها رواد المواقع الموالية حول الموضوع، حيث علقت براءة رباح

قائلة : خلونا ساكتين أحسن شي، هاتولنا علي الديك يحكيلو كم كلمة عن هالموقف البطولي.

في حين قال فادي الشعار: “ليست هذه هي اللقطة الأسخف

اللقطة الأسخف هي مشهد دريد لحام، وإهداء إحدى الولايات الأمريكية للمكسيك.

من جانبه، قال جادالله حسون : “والله عيب على هذا المستوى الذي وصلنا إليه

لماذا لا نعترف بالواقع كي ننطلق من قواعد صحيحة لنسترجع حقوقنا إذا كنا جادين بذلك، لقد خسرنا وطنَّا بأكمله من خلال عنجهيتنا وتعالينا”.

يذكر أن المحلل الإسرائيلي،ايدي كوهين، كان قد كشف قبل أيام عن صفقة سرية

يتخلى فيها “نظام الأسد ” بشكل نهائي عن حق سوريا بالسيادة على هضبة الجولان لصالح اسرائيل مقابل بقاء بشار الأسد في الحكم

وذلك بعد أيام من توقيع الرئيس الأمريكي “ترامب” قرارًا يعترف من خلاله بسيادة الكيان الإسرائيلي على هضبة الجولان المحتل.

المصدر : الدرر الشامية

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: نعتذر لعدم النسخ
إغلاق