أوروبا

اليونان.. مهاجرون خارج المخيمات يواجهون ظروفا قاسية

اليونان.. مهاجرون خارج المخيمات يواجهون ظروفا قاسية

تواجه العديد من الأسر المهاجرة بشكل غير شرعي في العاصمة اليونانية أثينا، ظروفا صعبة مع قدوم موسم الشتاء، حيث تعيش في خيم بسيطة خارج مخيمات اللجوء، وسط تجاهل السلطات الرسمية.

أبرز التحديات التي تواجه الأسر التي تعيش خارج مخيمات للاجئين في أثينا، هي حرمانهم من الطعام والشراب والتدفئة.

ومع قدوم موسم الشتاء، تفاقمت الظروف الصعبة للمهاجرين، لا سيما وأن بينهم أطفال ونساء حوامل.

 

وذكر أحد المهاجرين أن السلطات لا توزّع الطعام إلا للقاطنين في المخيم، مبينا أنهم يسعون لتأمين مأكلهم من كنيسة في مركز المدينة، تقدّم الطعام للمشردين.

 

وأوضح أحد المهاجرين, أن مسؤولا يونانيا زارهم الأسبوع الفائت، عقب الأمطار الغزيرة التي هطلت على المنطقة.

ولفت إلى أنهم أبلغوا المسؤول اليوناني عن عدم تقديم السلطات الطعام لهم، وعدم استقبالهم في المخيم رغم وجود أماكن تتسع لهم .

وحول رد المسؤول اليوناني لهم،  إنه نصحهم بعدم توقّع أو انتظار أي شيء، دون تقديم حلول أخرى لهم.

من جهتها، سلطت حركة مناهضة العنصرية  (كييرفا)، في بيان لها، الضوء على أوضاع الأسر المذكورة خارج المخيم، مطالبة الحكومة وبلدية أثينا بإيجاد حل لمشاكلهم .

جدير بالذكر أن أعداد كبيرة من المهاجرين علقت في اليونان إثر إغلاق الدول الأوروبية التي تقع على خط الهجرة، حدودها أمام المهاجرين منذ العام 2016.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: نعتذر لعدم النسخ
إغلاق