أوروبا

خطة حكومية لحماية الأطفال المهاجرين غير المصحوبين بذويهم

خطة حكومية لحماية الأطفال المهاجرين غير المصحوبين بذويهم .

 
 
 
 
الخطة تشمل حماية نحو أربعة آلاف طفل من “الاستغلال وحياة الجريمة”، عبر إيوائهم وتأمين احتياجاتهم الخاصة.
 
 
أعلن رئيس الوزراء اليوناني كرياكوس ميتسوتاكيس الأحد عن خطة جديدة لحماية الأطفال المهاجرين غير المصحوبين بذويهم، بعد يومين على إدانته دول الاتحاد الأوروبي لعدم استعدادها لتقديم الدعم لبلاده في ما يتعلق بملف الهجرة.
 
وسيتابع مكتب رئيس الوزراء مباشرة تطبيق الخطة، التي جاءت تحت عنوان “لا أطفال وحيدين”، والتي تهدف لحماية الأطفال المهاجرين من “الاستغلال وحياة الجريمة”.
 
 
وتعهد رئيس الوزراء بإيواء أربعة آلاف طفل متواجدين على الجزر اليونانية “في ظروف مزرية”، وقال “سيتم إسكانهم وإطعامهم والاهتمام بهم وفقا لاحتياجاتهم العمرية”.
 
 
 
وأعلنت الحكومة اليونانية الأسبوع الماضي عزمها إغلاق ثلاثة مخيمات على الجزر، هي الأكثر اكتظاظا في البلاد، وستستبدلها بمنشآت مغلقة (مراكز احتجاز).
كما قالت الحكومة أنها ستعمل على تشديد إجراءات المراقبة على حدودها، لمنع وصول تدفقات جديدة من المهاجرين وطالبي اللجوء
 
 
ووفق للحكومة، يوجد أكثر من 37 ألف طالب لجوء على الجزر اليونانية، كما يصل المئات غيرهم يوميا، في ظل ظروف مناخية مواتية.
 
وبحسب منظمة الهجرة العالمية، تستقبل المخيمات المتوزعة داخل البر اليوناني 22 ألف مهاجر فوق طاقتها.
 
 
 
وكان أحد رؤساء البلديات على جزيرة ساموس قد هدد الأسبوع الماضي بالاستقالة احتجاجا على خطة حكومية لإقامة مركز احتجاز على الجزيرة لإيواء خمسة آلاف مهاجر.
كما وقع عدد من الحوادث شمال اليونان خلال الأسابيع الماضية، تمثلت بخروج مظاهرات رافضة لاستقبال مهاجرين من الجزر، ضمن خطة حكومية تسعى لتخفيف الاحتقان في المخيمات هناك.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: نعتذر لعدم النسخ
إغلاق