اللاجئين السوريين

رغم الوعود الكاذبة … السلطات التركية تصدر بياناً تتوعد فيه السوريين بزيادة عمليات الترحيل

أصدرت الحكومة التركية اليوم الإثنين 22 يوليو ، بياناً صحفياً بخصوص ترحيل السوريين من ولاية اسطنبول ، أخذت فيه طابع التهديد والوعيد ، رغم وعود وزير الداخلية بايقاف عمليات الترحيل وإرجاع من تم ترحيله

وجاء في تفاصيل البيان ،  أن السلطات سوف تستمر بأعمال القاء القبض على الداخلين إلى بلادنا بطريقة

غير شرعية، ونقوم بإخراجهم من البلاد، وذلك في إطار مكافحتنا للهجرة غير الشرعية.

 

 وأن الأجانب من الجنسية السورية الذين ليسوا تحت الحماية المؤقتة ( غير مسجلين أو ليست لديهم

إقامة) سيتم ترحيلهم إلى المحافظات المحددة من قبل وزارة الداخلية.

وأنه تم إغلاق باب التسجيل الجديد للحماية المؤقتة في اسطنبول.

وأنه تم إعطاء مهلة حتى تاريخ ٢٠ أغسطس ٢٠١٩ للأجانب من الجنسية السورية الذين يملكون هويات

حماية مؤقتة في محافظات غير اسطنبول ويعيشون في اسطنبول، حتى يعودوا إلى محافظاتهم، والذين لا

يعودون حتى نهاية المهلة المؤقتة سيتم ترحيلهم إلى المحافظات المسجلين فيها وفق تعليمات وزارة

الداخلية.

مطالبين  الأجانب الذين لهم حق الإقامة في اسطنبول أن يحملوا وثائق الحماية المؤقتة أو جوازات السفر لإبرازها للقوات الأمنية حين الطلب، وذلك للحيلولة دون وقوع أي اي اضرار.

كما سيتم القيام بالتدقيق على “وثيقة اذن السفر” في اسطنبول في المطار ومحطة الباصات ومحطة القطارات وفي الطرق بشكل دائم، وسيتم ترحيل الذين لا يملكون اذن وثيقة السفر الى المحافظات المسجلين فيها.

وأنه سيتم الإستمرار بأعمال مكافحة الهجرة غير المشروعة بتنسيق من ولايتنا جون انقطاع، وفق الأسس المبينة أعلاه

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: نعتذر لعدم النسخ
إغلاق