سوريا

روسيا تمسح الأرض بكرامة الأسد وإعلامه والرد كيف تلد أنثى الكنغر

صورة تعيرية

أعلن إعلام الأسد عبر تصريح تناقله من القيادي في الجبهة الشعبية _القيادة العامة ” أنور رجا ” قوله أنه من المرجح أن المجموعات الإرهابية في مخيم اليرموك هي من سلمت رفات الجندي الإسرائيلي ” زخاريا باوميل ”  إلى تل أبيب .

ليأتي التصريح الناري من قبل أفراد من الجيش الروسي أن من وجد رفات الجندي الإسرائيلي هم جنود روس قاموا بذلك بالتنسيق مع السوريين أي مع عناصر من جيش الأسد ، ليصمت بعدها إعلام الأسد بشكل نهائي ويعرض برنامجه المعتاد كيف تلد أنثى الكنغر .

حيث تحدث الرئيس الروسي الروسي فلاديمير بوتين خلال زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو موسكو أن رفات الرقيب ” زخاريا باوميل ” ستنقل اليوم برفقة نتنياهو إلى تل أبيب .

كما قام المتحدث الرسمي باسم الجيش الإسرائيلي ” أفيخاي أدرعي ” بإعلان أن بلاده استعادت رفات زخاريا الذي فقد في مواجهة مع الجيش السوري عند اجتياح لبنان سنة 1982 م ، مشيراً إلى أن جنديين شاركا في نفس المعركة ” معركة السلطان يعقوب ” في سهل البقاع ما يزالان مفقودين .

يذكر أنه قام نشطاء بإطلاق حملة #بدنا_اياهم تطالب بالكشف عن السوريين المعتقلين في سجون الأسد وأفرع مخابراته وتسليم الجثث إلى ذويهم أسوةً بالجندي الإسرائيلي ” زخاريا باوميل ” الذي تم تسليمه بقرار من حكومة الأسد بالتنسيق مع روسيا واسرائيل

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: نعتذر لعدم النسخ
إغلاق