اللاجئين السوريين

سوري يبدع في مهنة أجداده ويشد الإعلام التركي .

 

يعمل السوري حسين حسان، جاهداً على مواصلة مهنة أجداده في صناعة الأواني الفخارية، بولاية بيلاجيك التركية، التي قدم إليها هرباً من الحرب الدائرة في بلاده.

وفي حديثه للأناضول، قال حسان (30 عاماً)، إنه لجأ برفقة أسرته إلى بيلاجيك الواقعة شمال غربي تركيا، وأسس حياته هناك من جديد، بعد أن اضطر لترك دياره في سوريا، في أعقاب الحرب الدائرة هناك منذ 2011.

وأوضح أنه عاش ظروفاً صعبة قبل الخروج من سوريا، من قبيل تعرضه مع أسرته لتهديدات، وبقائهم محاصرين وسط الاشتباكات ، فضلاً عن فقدانه أقربائه.

وأضاف أنه شرع على الفور في البحث عن عمل له عقب انتقاله إلى تركيا، إلى أن وجد متجراً لصناعة الأواني الفخارية، في خطوة استطاع من خلاله تأمين لقمة العيش لأسرته، ومواصلة مهنة أجداده.

وأشار إلى أنه يعمل في المهنة المذكورة، منذ 15 عاماً بعد أن تعلمها من والده.

وأعرب حسان عن شكره لتركيا حكومة وشعباً، على استضافتهم السوريين، وتقديم شتى أنواع المساعدات والدعم لهم.

بدوره، أشاد التركي أمين أرسلان، صاحب المتجر الذي يعمل فيه السوري حسان، بإتقان الأخير لعمله.

وأوضح أنه بالرغم من سنه الشاب، إلا أنه ينجز أعمالاً كبيرة في مجال صناعة الأواني الفخارية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: نعتذر لعدم النسخ
إغلاق