اللاجئين السوريين

ما هو السيلوليت؟ وكيفية التخلص منه؟

السيلوليتكثيرًا ما تسأل الكثير من النساء حول آثار السيلوليت التي تظهر في مناطق مُختلفة من الجسم مثل أعلى الأفخاذ. وفي الحقيقة فإن هناك الكثير من الكريمات الغالية والإجراءات المكلفة التي يتم تسويقها بكثافة بحجة أنها تُخلص من آثار السيلوليت المُزعجة. وفي مجتمعاتنا التي تُعاني من رهاب الدهون، فإن صناعة السيلوليت قد ازدهرت بشكلٍ ملحوظ ووصلت إلى مليار دولار سنويًا، ومن المتوقع أن تستمر هذه الصناعة في النمو على مدار السنوات التالية.

ما هو السيلوليت؟

السيلوليت شائع هو شيء غير ضار وليس حالة طبية خاصة، ويتم استخدام مُصطلح السيلوليت لوصف اللحم المُتكتل الذي يوجد عادة في الفخذين والوركين والأرداف. وبالتالي فهو ليس مرضًا على الإطلاق ولا يستحق كل هذا القلق والإهتمام!

ومع ذلك فإن السيلوليت يُسبب مشكلة نتيجة مظهره الذي يجعله يُشبه الجلد المُتهدل، لذا فإن الكثير من الفتيات يشعرن بالخجل من ارتداء السراويل القصيرة أو ملابس السباحة. وهذا هو السبب الرئيسي وراء البحث عن علاج له.

ما الذي يسبب السيلوليت؟

لا يوجد سبب معروف للسيلوليت. ومن المُرجح بأنه نتيجة اندفاع الخلايا الدُهنية في الأنسجة الجلدية، ونظرًا لأن دهون النساء تتركز في الأرداف فإن مشكلة السيلوليت تنتشر في هذه المنطقة. ولا يُصاب الرجال تقريبًا بهذه المشكلة نظرًا لأن الأنسجة العضلية والجلدية تكون أكثر خشونة وصلابة وبالتالي فلا يُمكن للدهون أن تنتشر في الجلد. كما يُعتقد بأن السيلوليت ينشأ نتيجة إفراز مُفرط للهرمونات وذلك لأنه يتطور بعد البلوغ، وقد يزداد أثناء الحمل.

من الذي يُصاب بالسيلوليت؟

يصيب السيلوليت 80% -90% من النساء أثناء فترة البلوغ. وهو يكون أكثر شيوعًا مع التقدم ​​في العمر وذلك نتيجة فقدان الكولاجين وغيره من العناصر الحيويّة التي تُحافظ على نضارة الجلد.

السيلوليت لا يُعتبَّر مؤشرًا على زيادة الوزن حيث يمكن لأي شخص بغض النظر عن وزنه أن يعاني من السيلوليت، ومع ذلك فإن الأفراد الذين يعانون من زيادة الوزن والسمنة هم الأكثر عُرضة للإصابة به.

نظرًا لأن الوزن الزائد يمكن أن يزيد من السيلوليت، فقد يؤدي انقاص الوزن إلى تقليله. كما أن مُمارسة التمارين الرياضية، وتحسين قوة العضلات سوف تجعل السيلوليت أقل ظهورًا. وكلما كانت البشرة داكنة فإن السيلوليت سيكون أقل بروزًا أيضًا.

ما هي علاجات السيلوليت؟

هناك العديد من المنتجات التي لا تتطلب وصفة طبية والتي يُمكنك استخدامها للتخلص تلك الكتل من الجلد المُترهل التي تنتشر في الفخذين والوركين والأرداف. ومع ذلك فلا توجد أدلة علمية “حقيقية” التي تثبت فاعلية هذه المستحضرات الدوائية.

على سبيل المثال، غالبًا ما توصف الكريمات التي تصرف بدون وصفة طبية والتي تحتوي على أمينوفيلين وكافيين على أنها علاجات فعالة، حيث أن الكثير من المُعالجين والأطباء يفترضون بأن الكريمات التي تحتوي على الكافيين يُمكنها أن تُجفف من الخلايا الدهنية مما يجعل السيلوليت أقل وضوحًا. وهناك بعض الدراسات التي تزعم بأن الكريمات التي تحتوي على أمينوفيلين يُمكنها أن تقوم بتكسير الدهون.

وكما سبق وأشرنا فلا توجد أي دراسات مُثبتة تُؤكد فاعلية هذه الكريمات. بالإضافة إلى ذلك، فإن ضرورة استخدام الكريمات بشكلٍ يومي للحصول على النتائج والحفاظ عليها في حالة حدوث أي تحسن هو أمر مكلف ويستغرق وقتًا طويلاً.

بالإضافة إلى ذلك، فإن هناك الكثير من المراكز الطبية التي تعد روادها بأن تُخلصهم من مشكلة السيلوليت من خلال تدليك الأنسجة العميقة للجلد وذلك لإعادة الدهون إلى داخل الجسم مرة أخرى. وعلى الرغم من أن هذا العلاج لا توجد له آثار جانبية، إلا أنه لا توجد أدلة كافية على فعاليته.

 

الإجراءات المستخدمة لتحسين مظهر السيلوليت

السيلوليت عرفما فيما سبق أنه لا توجد علاج مباشرة وشاملة يُمكن استخدامها للتخلص بشكلٍ نهائي من مشكلة السيلوليت ومع ذلك فإن هناك الكثير من الإجراءات التي يُمكن استخدامها للتحسين من مظهره بشكلٍ طفيف مثل:

1.    الليزر الموجات الراديوية

يُمكنك استخدام علاج الليزر الذي يعمل على استئصال الطبقة العليا من الجلد للتحسين من مظهر السيلوليت السيء.

2.    Subcision

يتضمن هذا الإجراء إدخال إبرة أسفل الجلد مباشرةً وهي تُستخدم لتفتيت الأشرطة الليفية الموجودة تحت الجلد. وتظهر الدراسات أن تأثير هذه العملية يصل إلى عامين.

3.    الكاربوكسي ثيرابي

يتضمن هذا الإجراء إدخال غاز ثاني أكسيد الكربون (CO2) تحت الجلد لتدمير الدهون. على الرغم من أن هذا العلاج يُؤدي إلى حدوث تحسن مؤقت إلا أنه قد يكون مؤلمًا ويُسبب كدمات كبيرة.

4.    شفط الدهون

شفط الدهون هو طريقة فعّالة لإزالة الدهون العميقة ولكن لم يثبت فعاليته في إزالة السيلوليت. في الواقع، فقد ثبت أنه يزيد من مظهر السيلوليت سوءًا لأنه يتسبب في المزيد من التغضن في الجلد.

5.    الموجات فوق الصوتية

الموجات فوق الصوتية هي إجراء غير جراحي يُستخدم لتدمير الدهون الموجودة أسفل الجلد، ولكن لا يوجد دليل على أن هذا الإجراء يمكن أن يقلل من ظهور السيلوليت.

 

الخلاصة

عمليات التجميل مُكلفة جدًا وهي تتطلب مراحل طويلة ومُتعددة لكي تُحقق نتائجها النهائية، وإذا أردتي الحصول على بعض الأموال لمُعالجة هذه المشكلة فيُمكنكِ أن تحصلي على الكثير من الأرباح من خلال الاستثمار في أسواق الفوركس عبر الإنترنت، ويمنحك هذا الاستثمار فرصة رائعة للحصول على الأرباح من خلال هاتفك الذكي أو جهازك اللوحي، وإذا أردتي التعرف على المزيد من المعلومات حول الفوركس فيُمكنكِ النقر على الرابط التالي: https://www.arabfinancials.org/فوركس

استثمري في الفوركس لتحصلين على أرباح ضخمة وتقومي بعمليات التجميل التي تحتاجينها!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: نعتذر لعدم النسخ
إغلاق