سوريا

وسط غضب شعبي من هبوط الليرة.. حكومة الأسد لا تبالي و تصدر قراراً صادماً

وسط استياء شعبي.. حكومة الأسد تنفذ إجراءات جديدة تساهم في ارتفاع ثمن الأدوية .

أعلنت حكومة الاسد، الاثنين، عن تنفيذ إجراءات جديدة تتعلق في عملية استيراد الأودية الأجنبية من المناطق الحرة في سوريا، حيث إنها تساهم في ارتفاع ثمن الأدوية، في ظل الانهيار المدوي لليرة السورية.

وقالت صحيفة “الوطن” الموالية إن رئيس مجلس الوزراء، وافق على السماح باستيراد الأدوية من إنتاج الشركات الأجنبية والمحلية التي يوجد لها مستودعات في المناطق الحرة.

وبينت الصحيفة أنه حتى الآن ليس هناك تفسير واضح للتوصية، الذي يساهم في ارتفاع ثمن الأدوية ، بسبب إنهيار قيمة صرف الليرة السورية.

يُشار إلى أن سوريا تضم نحو تسع مناطق حرة تتوزع في عدرا بريف دمشق، ومطار دمشق الدولي، وحلب، وطرطوس، واليعربية، وحسياء، والمنطقة الصناعية على الحدود السورية الأردنية، ومنطقتين في اللاذقية، وجميعها خاضعة لسيطرة نظام الأسد.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: نعتذر لعدم النسخ
إغلاق