سوريا

أنقرة: التطبيع مع دمشق بعد الانتخابات 2021 ولكن؟؟

أنقرة: التطبيع مع دمشق بعد الانتخابات 2021 ولكن؟؟

قال نائب رئيس حزب العدالة والتنمية التركي ومسؤول العلاقات الخارجية في الحزب جودت يلماز، إن التسوية السياسية في سوريا قد بدأت بالفعل، وذلك بفضل التفاهمات بين تركيا وإيران وروسيا.

وأضاف يلماز في مقابلة مطولة على “الجزيرة نت”،  إنه في حال تم انجاز دستور جديد تقبله جميع الشرائح سيتم الحفاظ على وحدة أراضي سوريا، وستبدأ فترة إعادة البناء في سوريا مؤسسيا وتأسيس بنية تحتية.

وأشار يلماز إلى أن بلاده مستعدة لإعادة تطبيع العلاقات مع دمشق، لكن “بطبيعة الحال في مرحلة ما من هذه العملية يلزم أن تكون هناك انتخابات، وعلى الشعب السوري اختيار حكومة شرعية تمثله من خلال انتخابات يشارك فيها كل الذين يعيشون في سوريا والذين أجبروا على مغادرة البلاد.. حينها فقط سيتم تطبيع علاقاتنا”.

وأضاف علينا العمل بتجهيز مناطق آمنة داخل سوريا، بحيث يتمكن بعض اللاجئين من العودة طوعا إلى وطنهم، حيث يقيم نحو أربعة ملايين لاجئ من أشقائنا السوريين في تركيا، وقد عاد بعد عمليتي غصن الزيتون ودرع الفرات أكثر من 365 ألف سوري من إخوتنا إلى وطنهم”.

وتابع “الآن لدينا بعض المشاريع في هذه المنطقة الجديدة أيضا، ولدينا أيضا بعض التحضيرات لإعادة بناء البنية التحتية، وبناء المساكن، وتهيئة بيئة اقتصادية “في نبع السلام” ، كما أننا نحضر لمؤتمر دولي للمانحين، وقد أعلنت بالفعل بعض البلدان مثل قطر عن تقديم الدعم، وأبدت ألمانيا وبلدان أخرى بعض الملاحظات الإيجابية”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: نعتذر لعدم النسخ
إغلاق