اللاجئين السوريين

إشادة ببطولته.. هاشتاغ “السوري محمود” يجتاح تركيا

 ضج موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” في تركيا بوسم هاشتاج “السوري محمود” (Suriyeli mahmut)، ليتصدر المرتبة الأولى على قائمة الأكثر تداولا.

جاء ذلك بعد ساعات من انتشار الفيديو الذي عبرت فيه سيدة تركية عن امتنانها لشخص سوري اسمه “محمود”، ساعد في إنقاذها من تحت الأنقاض، بعيد زلزال أمس شرقي تركيا.

وشارك عشرات آلاف الأتراك في تغريدات تشيد بشجاعة الشاب محمود، وفعله الإنساني، حيث طالب بعضهم بالكشف عن هويته الحقيقية وتكريمه.

وغرد أحد رواد “تويتر” قائلا “محمود لقد غزوت قلوب الجميع”.

وأضاف آخر قائلا “محمود السوري لن تنساك تلك الأرض”.

وغرد أحدهم “محمود السوري أنقذ حياة من تحت الأنقاض”.

وقال آخر “لا ينبغي أن يتم نسيان بطولة محمود السوري”، إضافة للكثير من التغريدات والتعليقات التي تشيد بشجاعة محمود السوري.

وانتشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي، السبت، مقطع فيديو لسيدة التركية في إحدى المستشفيات، وهي تقول “تعرفون أولئك السوريين الذين ننتقدهم؟! شاب منهم اسمه محمود بقي يحفر التراب بأظافره، حتى تمزقت يداه وهو يحاول إخراجنا من تحت الأنقاض”.

وأضافت السيدة التركية “لن أنساه (محمود) حتى لو مت، وإن خرجت من هنا سأبحث عنه وأجده”.

وكانت إدارة الكوارث والطوارئ التركية “آفاد” قد أعلنت مساء الجمعة، أن زلزالا ضرب ولاية إيلازيغ في منطقة شرق الأناضول.

وأوضحت “آفاد” في بيان لها أن الزلزال وقع في تمام الساعة 08:55 مساء يوم الجمعة في مركز منطقة سيفيرجي الواقعة في ولاية إيلازيغ شرق الأناضول.

وأشارت “آفاد” إلى قوة الزلزال بلغت 6.8 درجات على مقياس ريختر وبعمق 10 كلم ضرب مركز بحيرة سيفرجي في الولاية.

واستنفرت الحكومة التركية كامل الفرق الطبية والإغاثية ووضعتها في حالة الاستنفار التام، وذلك ضمن الخطة العاجلة لمواجهة حالات الكوارث والطوارئ، فيما توجه في وقت سابق عدد من المسؤولين والوزراء إلى موقع حدوث الزلزال.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: نعتذر لعدم النسخ
إغلاق